حزب سورية المستقبل

وفد من حزب سوريا المستقبل يشارك بخيمة الاعتصام في عين عيسى

63

شارك وفدٌ من حزب سوريا المستقبل يوم الأربعاء 23/12/2020 بالاعتصام الذي نُظِّم من قبل مؤتمر ستار في مدينة عين عيسى, تحت شعار:” لا للاحتلال لا للإبادة… معاً نحمي المرأة والحياة”، وذلك استنكاراً للهجمات التركية على المدينة.

تألَّف الوفد من مساعد الأمين العام الرفيقة “جميلة الأحمد”, وأعضاء من المركز العام, بالإضافة لأعضاء من مجلس الرقة لحزب سوريا المستقبل.

كما شارك أيضاً أعضاء من مكاتب ومجالس وإدارات مدينة الرقة, وممثلون عن المجالس والإدارات في منطقة الهيشة، إضافة لأهالي مخيم تل أبيض, حيث رُفعت أعلام حزب سوريا المستقبل، وأعلام إدارة المرأة في الرقة، وأعلام مؤتمر ستار وصور الشهداء.

بدأ الاعتصام بالوقوف دقيقة صمت استذكاراً وتخليداً لأرواح الشهداء, وبترديد الشعارات التي تندد بالهجمات الوحشية التركية على عين عيسى, وتدعو للتكاتف والوقوف ضد كل الاعتداءات والهجمات, تلاها إلقاء قصيدة للشاعر “أحمد الساير” باسم المركز الثقافي في عين عيسى.

لتلقي بعد ذلك الرفيقة “حنان الأحمد” كلمة باسم مجلس المرأة العام لحزب سوريا المستقبل, تحدَّثت فيها عن مقاومة شعوب شمال وشرق سوريا بشكل عام, ومقاومة المرأة ووقوفها بوجه الاحتلال بشكل خاص, كما نوهَّت إلى التغيير الديمغرافي الذي يسعى إليه الاحتلال التركي من خلال هجماته على مناطق شمال وشرق سوريا, لتختم كلمتها بتجديد العهد للشهداء بالسير على خطاهم للوصول إلى سوريا ديمقراطية تعددية لا مركزيَّة.

بعد ذلك كانت الكلمة لمجلس الشباب العام لحزب سوريا المستقبل, ألقاها الرفيق “زانا مصطفى” أكَّد فيها على الوقفة التضامنيَّة والرافضة بشكل قاطع لأي اعتداء سافر على أراضينا, وقال: “نحن الشبيبة لن نقف مكتوفي الأيدي ضد هذه الاعتداءات الهمجيَّة.. وبدورنا ندعو المجتمع الدولي للتحرك لإيقاف المجازر التي يقوم بها المحتل كونها انتهاكاً صارخاً لحقوق الإنسان.. “

وبعد انتهاء الكلمات ردد المشاركون الهتافات المنددة للاحتلال التركي على عين عيسى والرافضة بشكل قاطع لأي نوع من أنواع الاحتلالات.

والجدير بالذكر أنَّ خيمة الاعتصام في عين عيسى مستمرة لغاية يوم الخميس 24/12/2020.