حزب سورية المستقبل

اختتام أعمال المؤتمر الأول لفرع ديرالزور في الناحية الشرقيّة

152

تحت شعار سوريا ديمقراطية تعددية لا مركزية…ترسيخ الإدارة الذاتية.. تعزيز قوات سوريا الديمقراطية ،انطلقت فعاليات المؤتمر الأول الذي عقده فرع ديرالزور لحزب سوريا المستقبل في المنطقة الشرقية ،وذلك يوم الاثنين ٢٢/حزيران/٢٠٢٠.

شارك في المؤتمر ممثّلون عن المؤسّسات المدنية والمجالس التشريعية والتنفيذية ورئاسات المجالس المحلية ووجهاء العشائر.

بدأ المؤتمر بالوقوف دقيقة صمت استذكاراً لأرواح الشهداء تلاها الترحيب بالمتواجدين ،وقراءة التوجيهات السياسية والتنظيمية من المجلس العام لحزب سوريا المستقبل من قبل الرفيقة “تحرير عبوش”.

تلاها كلمة سياسية لعضو مكتب التنظيم الرفيق “محمد شحاذة” أكد فيها على أهمية وضرورة العمل في حزب سوريا المستقبل لأنه حزب لكل السوريين بكل مكونات سوريا ,ويعمل من أجل بناء سوريا ديمقراطية تعددية لامركزية ,وأكد على ضرورة الحوار السوري السوري ,وتطبيق القرار الأممي 2254.

وتحدّث الرفيق “داوود حاج علي” حول آخر المستجدات السياسية على الصعيد الدولي والإقليمي والتحديات السياسية والاقتصادية والعسكرية التي يواجهها الشعب السوري ,وأشار إلى دعم  التفاهم الكردي الكردي ,والذي يعد بمثابة خطوة مهمة في توحيد الصف الكردي والوحدة الوطنية. وتم قراءة تقرير حول فعاليات فرع ديرالزور, وقيَّم الأعضاء العمل الحزبي في دير الزور, ومن بعدها تم البدء بالعملية الانتخابية لانتخاب الرئيس ونائب الرئيس, وأعضاء المجلس من 24 عضواً  لمجلس الناحية للمنطقة الشرقية.

اختتم المؤتمر بكلمة من قبل الرئيس المنتخب “محمد عساف” والذي عاهد فيها بالمضي على درب الشهداء والعمل من أجل بناء سوريا ديمقراطية تعددية لامركزية.