الرئاسة المشتركة لحزب سوريا المستقبل تكرِّم الرفيقة سهام داوود على مسيرة ‏عطاءها في الحزب

34

قدّمت الرئاسة المشتركة لحزب سوريا المستقبل اليوم في المركز العام بمدينة الرقة، ‏درع تكريم وامتنان للرفيقة “سهام داوود”, وذلك خلال مراسم رسمية، تقديرًا لجهودها ‏الجليلة ومسيرتها الغنية بالعطاء خلال فترة توليها منصب الأمين العام للحزب.

حيث افتتحت مراسم التكريم بكلمة مؤثرة للرفيق “عبد حامد المهباش” الرئيس ‏المشترك للحزب، تحدث فيها عن الأثر البالغ والدور الريادي والهام الذي لعبته الرفيقة ‏‏”سهام داوود” خلال الأربع سنوات الماضية، وكيف كانت كالينبوع المتجدد الذي قدَّم ‏كل ما يملك من عطاء للحزب، وكيف استطاعت أن تطور من عمل الحزب مع كافة ‏الرفاق.

وأضاف بأن الرفيقة “سهام داوود” تستحق هذا التكريم، وبأن هذا التكريم لن يكون ‏النهاية لدور الرفيقة في الحزب،, مؤكداً بأنها ستبقى خير مَعِين ومساعد، ومعطاء ‏ودافع للنهوض دائماً بأهداف ومبادئ حزب سوريا المستقبل.

وبدورها قدَّمت الرفيقة سهام داوود بالغ الشكر لقيادة حزب سوريا المستقبل ولكافة ‏الأعضاء في المركز العام ومجالس الحزب، على العمل الذي قدموه على مدار الأربع ‏السنوات الماضية، بكل جهد وبكل احترام، وأكدت أنه بإرادة وعزيمة جميع الرفاق تم ‏تجاوز جميع الصعوبات والوصول بالحزب إلى مراحل متطورة.

وتابعت بالقول: “من أقدس وأنبل المهام التي تقع على عاتق المرء أن يتابع مسيرة ‏شهيد، لاسيِّما شهيدة الياسمين هفرين خلف، وأقول بأنني حاولت ضمن كل الإمكانات ‏المتاحة، أن أحافظ على الثمرة التي بنتها لكافة السوريين”, وفي ختام كلمتها باركت ‏للرئاسة المشتركة للحزب استلام مهامها الجديدة، ولجميع الرفاق الحزبيين، متمنيةً ‏دوام التوفيق والنجاح نحو بناء سوريا ديمقراطية تعددية لامركزية.‏