حزب سوريا المستقبل يجدد دعواته إلى تجنيب أبناء شعبنا من كافة المكونات السورية كوارث القتل والتهجير

2٬064

- الإعلانات -

بالتزامن مع الهجمات العدوانية التي تشنها الآلة العسكرية لدولة الاحتلال التركي على مناطقنا في شمال وشرق سوريا، وقع هجوم إرهابي غادر في مدينة حمص خلف العشرات من الضحايا والمصابين، استهدف عوائل العسكريين من المدنيين شيوخ ونساء وأطفال، والذين قضوا بدم بارد جراء هذا العمل الغادر والجبان.

إن حزب سوريا المستقبل ، كان يدعو وما يزال إلى تجنيب أبناء شعبنا من كافة المكونات السورية كوارث القتل والتهجير والدمار الذي تقوم به قوى الاحتلال والإرهاب، الجاثمة على تراب بلدنا الطاهر، وذلك من خلال حوار وطني سوري يجمع كل الأطراف المحلية حول طاولة مستديرة لتطبيق الحل السياسي في سوريا وفق قرار مجلس الأمن 2254.

وذلك بغية الوصول إلى إحلال السلام المستدام في سوريا وبذلك نصون أرواح السوريين جميعاً ونحقن دماءهم، من كافة الاستهدافات والجرائم ،التي ما تزال تطالهم جرّاء التعنت والرفض للحل السياسي والتمسك بالحل العسكري للأزمة السورية.

إن حزبنا إذ يقدم تعازيه لعوائل الضحايا السوريين، ويتمنى الشفاء للمصابين والجرحى، من كافة المكونات السورية وفي كل أرجاء الوطن.

- الإعلانات -

ويجدد دعوته مرة أخرى للأطراف الدولية والمحلية ذات الصلة، من أجل تحرك جاد وفاعل ينهي مأساة شعبنا وبلدنا، عبر البدء بتنفيذ قرار مجلس الأمن 2254 للحل السياسي الشامل في سوريا.

حزب سوريا المستقبل

الرقة

6 تشرين الأول 2023

- الإعلانات -