بيان إلى الرأي العام يطالب الأطراف الضامنة بوقف جرائم النظام التركي ضد المنطقة

1٬794

- الإعلانات -

دأبت دولة الاحتلال التركي على شن الهجمات والاعتداءات على مناطق شمال وشرق سوريا بشكل سافر ومستمر منذ أن تم تحريرها من تنظيم داعش الإرهابي، وإنهاء معاناة السكان المدنيين من آثار التطرف،ثمّ اسّس شعبنا ومن كافة المكونات السورية الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا لإدارة شؤونهم، والدفاع عن أنفسهم والحفاظ على أمن واستقرار المجتمع بجهودهم وتضحياتهم.

لذلك فإن التهديدات التركية الأخيرة التى أطلقها المسؤولون الأتراك، وما تلاها مباشرة من عدوان آثم وبالطيران المسيّر استهدف حياة المدنيين والمنشآت الاقتصادية والمرافق الحيوية والبنى التحتية، ومصادر الطاقة التي تؤمن الاحتياجات الضرورية للسكان.

ما يجري يعد جريمة حرب وإبادة معلنة بكل ما تعنيه الكلمة، وانتهاك صارخ وسافر للمعايير الإنسانية والأخلاقية، وكافة القوانين والأعراف الدولية.

- الإعلانات -

وفي ظل ما يجري يدعو حزبنا حزب سوريا المستقبل الأطراف الضامنة والمعنية بالأزمة السورية، إلى وقف هذه الجرائم والاعتداءات التي يقوم بها النظام التركي، لأن الاستمرار في سياسة التغاضي، وعدم ردع تركيا عن ممارساتها العدوانية، سيترك آثاره الخطيرة على الأوضاع في سوريا والمنطقة، وسيكون له تداعيات على الأمن والاستقرار الإقليمي.

الرحمة لشهدائنا والشفاء للمصابين والجرحى والنصر لشعبنا الصامد الواقف بكل ثبات وإباء في وجه هذا العدوان الهمجي الظالم.

حزب سوريا المستقبل
الرقة
5 تشرين الأول 2023

- الإعلانات -