حزب سورية المستقبل

بيان إلى الرأي العام حول الاستهدافات التركية المتكررة لمناطق شمال وشرق سوريا

137

تستمر الفاشية التركية بانتهاكاتها اليومية مستهدفة المدنيين الأبرياء.

تارةً عن طريق القصف المدفعي على المدن والأرياف، وتارةً أخرى عن طريق الطائرات المسيَّرة حاملة الموت والدمار للمدن الآمنة في سوريا، ومستهدفةً مناطق شمال وشرق سوريا خاصةً أمام أنظار العالم وصمته على هذه التجاوزات.

وماحصل في تل رفعت ومدينة القامشلي ليلة أمس ماهو إلَّا استمرار لهذه الجرائم بحق شعوب المنطقة، ومحاولة منها لكسر إرادة هذه الشعوب المقاومة والمناضلة، حيث قامت طائرة مسيرة تركية بقصف منطقة مدنية مكتظة بالسكان، وكان نتيجة هذا العدوان ارتقاء أربعة مدنيين من بينهم طفلين، وعدد من الجرحى، بالإضافة إلى دمار بالممتلكات الخاصة والسيارات.

وإننا بحزب سوريا المستقبل ندين ونستنكر هذا العمل الجبان الذي قامت به دولة الاحتلال التركي ومعها عملائها والخونة.

كما ندين أيضاً صمت المجتمع الدولي عن هذه الجرائم والسماح لآلة الحرب التركي بقتل الشعب الأعزل الآمن، واستهداف المدنيين الأبرياء في مناطق الإدارة الذاتية، ونطالبه بتحمل مسؤولياته الإنسانية والأخلاقية وإيقاف هذه الخروقات والتجاوزات.

وندعو كلاً من الضامنين الروسي والأمريكي بالتدخل الفوري، وإيقاف هذه المجازر بحق شعبنا، ونطالب أيضاً الأمم المتحدة ومجلس الأمن بفرض حظر طيران على مناطق شمال وشرق سوريا لحماية المواطنين من الإرهاب التركي اليومي بحقه.

وبدورنا نعزي عوائل الشهداء وذويهم، ونعاهدهم بالسير على خطاهم لحين تحقيق النصر ودحر الاحتلال من كافة الأراضي السورية، وإقامه دولة سوريا ديمقراطية تعددية لامركزية.

الرحمة والخلود للشهداء.. والخزي والعار للمعتدين.

حزب سوريا المستقبل
الرقة
٢٠٢٢/٨/٧