حزب سورية المستقبل

صانعات الأمل نساء شمال وشرق سوريا يحتفلن بيوم المرأة العالمي

334

بالبهجة والسرور والزّي الفلكلوري, توافدت اليوم بتاريخ 8/3/2022 الآلاف من النساء إلى ريف مدينة منبج وسط قرية طوق الخليل, من مدن الرقة والطبقة وكوباني ومنبج, للمشاركة بمهرجان المرأة الرابع, والذي نظمته لجنة الثقافة والفن؛ بمناسبة يوم المرأة العالمي, تحت شعار “معاً.. نحمي ثورتنا ونحرر أراضينا”.

حيث شارك في المهرجان وفدٌ كبير من حزب سوريا المستقبل, وضمَّ الوفد المهندس “إبراهيم القفطان” رئيس حزب سوريا المستقبل, ومساعدته الرفيقة “ليلى قره مان”, والرفيقة “سهام داوود” الأمين العام للحزب, ومساعديها الرفيقة “جميلة أحمد”, والرفيق “أحمد السلطان”, بالإضافة إلى رئاسة وأعضاء مجالس الحزب من منبج والرقة.

وبدأ المهرجان بالوقوف دقيقة صمت استذكاراً لأرواح الشهداء, تلاها الترحيب بالحضور, وإلقاء كلمات عدَّة, تضمنت تقديم التهاني لجميع نساء العالم وسوريا, ونساء شمال وشرق سوريا خاصة, بهذه المناسبة التاريخية العظيمة, وأكدت بأن يوم الثامن من آذار جاء ثمرة لنضال ومقاومة عظيمة قدمتها, وتقدمها جميع نساء العالم.

كما استذكرت الكلمات جميع الشهيدات اللواتي قدمن أرواحهن في طريق الحرية, وسطرن أروع ملاحم البطولة والفداء في مقاومتهن ضد الذهنية الذكورية والعقلية الاستبدادية, وحطمن قيود العبودية والاستعباد من أجل نيل حقوقهن المشروعة في الحرية والعدالة والمساواة والديمقراطية.

وتخلل المهرجان فعاليات مختلفة كان منها وصلات غنائية, وعروض مسرحية ودبكات فلكلورية تراثية, ليختتم بتقديم دروع تكريم لمؤسسات ومجالس ولجان المرأة في مدينة منبج.