حزب سورية المستقبل

مجلس المرأة في منبج يعقد ندوة حوارية تحت عنوان.. واقع المرأة معاناة وتحدي

273

تحت عنوان “واقع المرأة… معاناة وتحدي”, نظَّم مجلس المرأة في منبج لحزب سوريا المستقبل ندوة حوارية, وذلك في صالة السامر بمدينة منبج بتاريخ 8/ شباط/ 2022, بحضور عضوات مجلس المرأة العام, ممثلات عن الإدارة المدنية والنسوية في منبج, تجمع نساء زنوبيا, أحزاب سياسية, وعضوات من حزب سوريا المستقبل.

حيث بدأت الندوة بالوقوف دقيقة صمت استذكاراً وتخليداً لأرواح الشهداء, تلاها الترحيب بالحضور من قبل الرفيقة “آسيا الحسين”, وتضَّمنت الندوة محورين أساسيين, أولهما كان تحت عنوان “التحديات التي تواجه المرأة في الحياة السياسية”, والذي تم الحديث عنه من قبل الرفيقة “ابتسام عبد القادر” -ناطقة مجلس المرأة في منبج-.

حيث أشارت فيه “عبدالقادر” إلى التحديات والعوائق التي تواجه المرأة في مسيرة نضالها السياسي, وخاصة في ظل الظروف الراهنة, والعمل على تحقيق حياة تسودها العدالة والمساواة, لبناء سوريا ديمقراطية تعددية لامركزية.

وأمَّا المحور الثاني فكان تحت عنوان “معاناة المرأة ضمن الواقع الاجتماعي”, والذي قدمته الرفيقة “نسرين العلي” -ناطقة مكتب تجمع نساء زنوبيا في منبج-, وتطرقت فيه إلى الحقائق التاريخية عن المرأة, ومقاومتها لجميع أنواع العنف والاضطهاد والعبودية من قبل الذهنية الذكورية, التي تهدف إلى كسر إرادتها وامحاء وجودها على مر تاريخ البشرية.

تخلل الندوة العديد من المداخلات والمشاركات من النساء, وتضمنت التأكيد وإبداء رأيهنَّ حول ما سبق ذكره, وإضافة بعض الملاحظات ونقاشها.

لتختتم الندوة الحوارية بجملة من التوصيات التي من شأنها أن تعزز دور المرأة وتمكَّنها اقتصادياً وسياسياً واجتماعياً, إلى جانب دعمها وتنمية مهاراتها، وتطبيق القوانين الخاصة بالمرأة في شمال وشرق سوريا.