حزب سورية المستقبل

الأمانة العامة تعقد اجتماعاً تنظيمياً لأعضاء مجالس الحزب في الحسكة ونواحي وتل براك والمدينة

456

عقدت الأمانة العامة لحزب سوريا المستقبل ومساعديها اجتماعات تنظيمية لمجلس مدينة الحسكة ومجلسي نواحي الحسكة وتل براك، بهدف تقييم أعمال المجالس, وتطوير العملية التنظيمية, ومناقشة الصعوبات التي تواجههم ,وذلك في مدينة الحسكة.

بدأت الاجتماعات بالوقوف دقيقة صمت استذكاراً وتخليداً لأرواح الشهداء، تلاها شرح من قبل الأمين العام لحزب سوريا المستقبل الرفيقة “سهام داوود” عن الوضع التنظيمي للحزب منذ نشأته وتطور العملية التنظيمية من خلال المؤتمرات التي عقدها الحزب بدءاً من مؤتمرات مجالس النواحي وصولاً إلى المحافظات.

ونوهت “داوود” على ضرورة تنمية المهارات السياسية لدى الأعضاء ,وعلى أهمية بناء القدرات وتطوير المهارات التنظيمية والحزبية, من خلال الحملة التنظيمية في اللقاءات مع المجالس وتقييم العمل فيها.

تلاها الحديث من قبل الرفاق “حسن زوهات” مساعد الأمانة العامة ,والرفيقة “شيلان أحمد” عضوة المجلس العام للحزب, اللذان أكدا على ضرورة توسيع العمل الحزبي والالتقاء بالمنتسبين من خلال الاجتماعات الجماهيرية لتشمل كافة المنتسبين في النواحي, وأيضاً من خلال المحاضرات التدريبية من قبل مكتب التأهيل والتدريب.

خلال الاجتماع فتح باب النقاش مع الأعضاء, والذين بدورهم شرحوا كيفية تنظيم مناطقهم، بالإضافة لشرح العوائق والمشكلات التي تواجههم خلال العمل الحزبي.

واختتمت الاجتماعات بتقديم العديد من الآراء والمقترحات بغية تطوير العمل الحزبي, وكذلك تم التأكيد على تكثيف النشاط الحزبي.