حزب سورية المستقبل

مجلس الرقة ينظم مسيرة جماهيرية استذكاراً للشهيدة هفرين خلف

282

نظًم بتاريخ 15/10/2020 مجلس الرقة لحزب سوريا المستقبل مسيرة جماهيرية شارك فيها المئات من أهالي الرقة، وذلك بمناسبة الذكرى السنوية الأولى لاستشهاد الرفيقة “هفرين خلف” والشهيد “فرهاد رمضان”, وذلك تحت شعار “دحر الاحتلال … النضال من أجل السلام”.

حيث شارك في المسيرة أعضاء مجلس إدلب ومجالس نواحي الرقة لحزب سوريا المستقبل, وممثلين عن مجلس الرقة المدني ,مؤسسة عوائل الشهداء ,مجلس إدلب الخضراء ,شيوخ ووجهاء عشائر الرقة ,مجالس الشعب وإداريات من مجالس المرأة والشبيبة وقوات حماية المجتمع.

انطلق المشاركون من مركز مدينة الرقة /الاطفائية/ , حاملين معهم صور الشهيدة “هفرين خلف”, والشهيد “فرهاد رمضان” بالإضافة إلى صور الشهداء وأعلام حزب سوريا المستقبل مرددين الهتافات التي تمجد الشهداء وترفض الاحتلال وممارساته الإجرامية.

وصل المشاركون إلى حديقة الشهيدة “هفرين خلف” وهناك تم الوقوف دقيقة صمت استذكاراً لأرواح الشهداء, ثم تم إلقاء بيان إلى الرأي العام من قبل الرفيقة “ريم الموسى” رئيس مجلس ناحية الشامية لمجلس الرقة, جاء فيه استذكار الشهيدة هفرين خلف والتنديد بانتهاكات الاحتلال التركي وممارساته الإجرامية، وتقديم الجناة إلى المحاكم الدولية لردع كل من تسول له نفسه بإرتكاب مثل هذه الجرائم والفظائع.

و من ثم تم إلقاء كلمة من قبل الرفيقة “اعتماد” باسم إدارة المرأة في الرقة والتي أشارت إلى أن ذكرى يوم استشهاد هفرين خلف كانت ذكرى حزينة ومؤلمة على عموم سوريا حيث تم إغتيالها بكمين غادر نصب بتخطيط من قبل النظام التركي.

وأضافت اعتماد خلال كلمتها بأن الشهيدة هفرين خلف أخذت على عاتقها زراعة بذور الديمقراطية ،وكانت مثالاً للمرأة الوطنيةالمناضلة الحرة لأجل الحرية والكرامة ،وإنهاء المعاناة السورية على أساس الحوار السوري السوري النافذة الأوسع والوحدة لبناء الثقة والمحبة بين السوريين من أجل الوصول إلى حل شامل ينهي حالة الصراع الدموي في سوريا.

انتهت المسيرة بهتافات تنادي بالحل السوري السوري وإنهاء الأزمة السورية والعدالة لهفرين خلف.