حزب سورية المستقبل

المرأة والسياسة.. اجتماعٌ نسائي تحت عنوان بإرادة المرأة الحرة سننتصر

247

عُقد يوم أمس الاثنين بتاريخ 28/10/2019 في مخيم أبوقبيع شرقي في ريف مدينة الرقة للنازحين من أهالي مدينة إدلب اجتماعاً نسائياً تحت عنوان “بإرادة المرأة الحرة سننتصر” ,وذلك بحضور السيدة “نوبهار مصطفى” مستشارة رئيس حزب سوريا المستقبل, بالإضافة إلى أعضاء من المركز العام وفرع إدلب وعدد من المنتسبات ونساء من المخيم.

تألف ديوان الاجتماع من السيدة “إنتصار داوود” عضو مكتب تنظيم المرأة العام ,السيدة “جلاء حمزاوي” رئيس مكتب العلاقات العام والسيدة “صفاء الطه” رئيس مكتب تنظيم المرأة لفرع إدلب.

بدأ الاجتماع بالوقوف دقيقة صمت استذكاراً لأرواح الشهداء ,تلاها إلقاء كلمة تم الترحيب فيها بالحضور من قبل السيد صفاء الطه والترحم على الشهيدة المهندسة هفرين خلف الأمين العام لحزب سوريا.

وتحدثت الطه عن ما كانت تسعى إليه الشهيدة هفرين خلف وعن مساندتها للمرأة في كافة المجالات وكافة المشاريع والورشات النسوية من أجل إحلال السلام في سوريا ,وإنهاء آلة القتل التي أنهكت الشعب السوري وأخذت من كثير الدماء السورية الكثير.

ومن ثم تحدثت السيدة جلاء حمزاوي عن الوضع السياسي العام والمستجدات الأخيرة على مستوى شمال وشرق سوريا مؤكدةً على توحد أبناء شمال وشرق سوريا في مواجهة الاحتلال التركي ورفضهم لممارساته الهمجية بحق النساء والأطفال والرجال ,ومنوهةً إلى دور حزب سوريا المستقبل في تفعيل الحوار السوري السوري في عام ٢٠١٨ لإنهاء آتون الحرب وحل الأزمة السورية ,وعن مشاركة الحزب بمنصات الحوار السوري السوري ورفض اللجوء إلى الأطراف الدولية.

ومن جانب آخر تحدثت السيدة انتصار داوود عن دور المرأة الأساسي في بناء المجتمع ونهضته سياسياً وبنيوياً وعن أسلوب تغيير الذهنية عند المرأة نفسها ،وتحرير الرجل من ذهنيته المتسلطة.

وأكدت داوود على ضرورة الوقوف إلى جانب المرأة ومساعدتها وتمكينها من الناحية السياسية والاجتماعية لتأخذ مكانها الصحيح والريادي وتنمية قدراتها الذهنية والثقافية والفكرية من أجل تحقيق العدالة الاجتماعية ,والعمل الموحد بين الرجل و المرأة.

اختتم الاجتماع بفتح باب النقاش من قبل ديوان الاجتماع مع الحاضرات حول المحاور السابقة ,وطرح أسئلة واستفسارات والتي تم مناقشتها والإجابة عنها.

#حزب_سوريا_المستقبل
#فرع_إدلب