حزب سورية المستقبل

شيفان خابوري.. أردوغان يرسخ لمنطقة أمنية وليست آمنة.

265

أكد ممثل الإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا شفان خابوري، أن اتفاق وقف إطلاق النار الأمريكي التركي في شمال سوريا، يحمل نقاطاً غير واضحة للإدارة الذاتية، إلتي ترحب رغم ذلك به، وبالحلول السلمية شرط أن تصب في خدمة شعوب المنطقة ومكتسباتها.

وأشار خابوري لـ24، إلى أن حديث الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن فرض المنطقة الآمنة مرفوض، إلا إذا كانت تحت رقابة أممية، لافتاً إلى أن أردوغان يسعى إلى تحويل المنطقة إلى منطقة أمنية وليس آمنة، ما يسمح له بتغيير تركيبتها الديموغرافية، والسيطرة على جغرافيا المنطقة.

وعن ضحايا العدوان التركي، أكد خابوري أن العدد كبير رغم توثيق مقتل 600 مدني حتى الآن، أغلبهم من أطفال ونساء، مشدداً على أن التدخل التركي أعاد الروح لتنظيم داعش الإرهابي، بقصف السجون التي تضم عناصره ما يسمح بهروب العشرات من مسلحيه، وعودتهم إلى العمل صلب التنظيم.

وثمن المتحدث موقف ودور الجامعة العربية في الأزمة، داعياً إلى دعم عربي أكبر للأكراد، لوقف العدوان ومنع عودة الدواعش إلى دولهم، وتسربهم إلى مناطق العالم المختلفة

منقول من موقع  24