حزب سورية المستقبل

افتتاح برنامج عمل دورة الشهيدة هفرين خلف للتدريب والتأهيل الفكري

282

بحضور الرفيق “إبراهيم القفطان” رئيس حزب سوريا المستقبل وأعضاء قيادة الحزب وبإشراف مكتب التأهيل الفكري تم اليوم الخميس بتاريخ 16 كانون الثاني 2020 افتتاح الدورة التدريبية والفكرية تحت اسم “دورة الشهيدة هفرين خلف”.

تم اختيار اسم الشهيدة هفرين خلف الأمين العام لحزب سوريا المستقبل كونها مثال الجد والنشاط والعمل والالتزام. وأثمرت جهودها في إنتاج بنية داخلية قوية في حزب سوريا المستقبل، وساهمت في رفد الحزب بخبرات نسائية محترفة ,وكان لها الدور البارز في خلق حالة سورية جامعة رغم الانقسامات القومية والدينية والمذهبية والطائفية التي تشهدها الساحة السورية.

وقف الحاضرون دقيقة صمت استذكاراً لأرواح الشهداء, وتم افتتاح الدورة التدريبية بكلمة للرفيق إبراهيم القفطان بارك فيها الافتتاح ,ورحب بالأعضاء المتدربين.

نوه القفطان خلال كلمته إلى أهمية التدريب ,مشيراً إلى أن الهدف الأساسي منه بناء شخصية الانسان وتعزيز أساس التطور الفكري نحو بناء مجتمع أخلاقي سياسي ديمقراطي ,وبناء نظام مؤسساتي يرتكز على المجتمع والفرد الحر ,وإلى خلق الروح الجماعية لدى المجتمع ,وصقل المواهب والمهارات الفردية  ,بالإضافة إلى تطوير الحاضر و التنبؤ بالمستقبل.

تطرق القفطان خلال كلمته أيضاً إلى الوضع السياسي على المستوى الدولي والإقليمي وإلى المستجدات السياسية الأخيرة فيما يتعلق بالشأن السوري ,مُعرباً عن تفاؤله بحل قريب للأزمة السورية.
 
ألقت أيضاً الرفيقة “سعاد خلو” رئيس مكتب تنظيم المرأة العام كلمة ركزت فيها على أهمية التدريب وخاصةً تدرب المرأة مما سيعزز الدور الريادي لها في المجتمع ولتأخذ مكانها الصحيح في كافة جوانب الحياة السياسية منها والاجتماعية, بعد أن تم تهميشها خلال القرون الماضية.

تابعت خلو بأنه يجب أن يكون للمرأة باع طويل في صنع القرار السياسي ضمن المجتمع وخاصةً خلال المرحلة القادمة.

وبعد اختتام أعمال افتتاح الدورة التدريبية ,بدأ المشرفون والقائمون عليها بتطبيق البرنامج المعتمد.
#حزب_سوريا_المستقبل
#دورة_الشهيدة_هفرين_خلف
#مكتب_التأهيل_الفكري